د. عوض السليمان
لهذا قتلوا رستم غزالي

عامر عبد المنعم
التمهيد لدولة بلاكووتر وفرسان

الهيثم زعفان
الطفل اللقيط .... أزمة تعكس

تلغيم وطن

9/7/2014

د. محمد عباس :
كنت أدركها منذ زمان طويل جدا، لكن، ليس من رأى كمن فكر أو قرأ.
كنت كمن يدرس البحار والمحيطات على الخرائط دون أن يبتل..
الآن أوشك على الغرق!!
----
الانقلاب لم يصادر الحاضر فقط..
بل إنه يلغم المستقبل كله.. فإذا حاول أحد انقاذ الوطن انفجر الوطن الملغّم فيه!!
---
20 مليار دولار على الأقل وخلال عام واحد لم تنجح في تحسين الاقتصاد ولو ب 1%.. بل انهار الاقتصاد وتضاعفت الأسعار
يضاف إلى العشرين مليارا وقود بثمانية مليارات.
---
لو أن صاعقة من السماء انقضت الآن فأهلكت أعداء الله جميعا
وقيل للمسلمين هلموا إلى الحكم..
فكيف يحكمون وطنا ملغما بهذه الصورة.
---
لكن.. أليس في باطن المحنة منحة؟
ماذا لو كان الإسلاميون يحكمون اليوم لينسب كل هذا الفشل إليهم.
====
أدرك أن الصورة القاتمة السابقة صحيحة في حالة واحدة فقط: أن يحكم البلاد علمانيون أو عسكريون أو لصوص
أما في حالة حكم الإسلاميين فسوف تنكسر دائرة الشيطان الجهنمية وتتحطم
---
منذ نيف وعشرة أعوام، وكانت تركيا تمر بظرف مشابه، وأجاب مسئول حين سئل عن مصادر التمويل فكانت إجابته
- من أموال الامتيازات والرشاوى والفساد.. وكانت أكثر من كافية
---
هل أدركتم الآن لماذا شاركت الكنيسة: لتنقذ ملياراتها ومئات الآلاف من الأفئدة التي استولت عليها ظلما وعدوانا
هل أدركتم لماذا شارك ساوبرس: لينقذ مليارات كلها من حرام
هل أدركتم لماذا قام العسكر بالمهمة: لإنقاذ امبراطورية اقتصادية تدير فيما يقال 60% من اقتصاد البلاد.
هل أدركتم لماذا شارك الغوغاء: لأنهم أغبياء.
---
السؤال الأخير
هل يدرك أي واحد من هؤلاء حقيقة المايسترو الذي يحركهم
لصالحه لا لصالحهم؟
أترك الإجابة لكم

العرب نيوز
التاريخ المجهول للإسلام المقاوم:

د. حلمي القاعود
العلماء والعوالم !

د. صفوت بركات
شلل القانون الدولى ومؤسساته

طلعت رميح
بديل انزلاق الثورة إلى الحرب

الرئيسية | الأمة | العالم | نقاط ساخنة | منوعات | مقالات | تقارير | مواقع
عن الموقع | اتصل بنا | الإعلان