د. عوض السليمان
لهذا قتلوا رستم غزالي

عامر عبد المنعم
التمهيد لدولة بلاكووتر وفرسان

الهيثم زعفان
الطفل اللقيط .... أزمة تعكس

هوامش على جدار الانقلاب !

12/21/2013

د. حلمي القاعود :
حكومة الانقلاب تصر على تقسيم الشعب المصري إلى شعبين ؛ الشعب المختار والشعب المحتار . الأول له كل الامتيازات والكرامات والآخر له كل المتاعب والمصاعب . آخر أخبار الشعب الأول في النيابة العامة أنه تم تعيين أكثر من 114 شخصا من أبناء القضاة والمستشارين وأشقائهم ؛ منهم70 من أبناء رؤساء محاكم الاستئناف وذلك من بين إجمالي 475 من المعينين ، فضلا عن أعداد أخرى من الأقارب والأصهار والمعارف وأصحاب النفوذ .

هل تظنون أن الشعب المختار يرضى بالديمقراطية والحرية وتكافؤ الفرص ؟ هل تعتقدون أنه يقبل أن تكون هناك عدالة تجعل الفقير الحاصل على امتياز يتقدم على ابن المستشار الناجح بمقبول بعد الرسوب مرتين ؟

وبكرة هتشوفوا مصر !

* قرر رئيس الوزراء الصهيوني، بنيامين نتنياهو، التخلي عن مشاركته في مراسم جنازة نيلسون مانديلا، بسبب مصاريف الرحلة إلى جنوب أفريقيا.

وأبلغ «نتنياهو» السلطات الجنوب أفريقية بحضوره، ولكنه ألغى زيارته في اللحظة الأخيرة بسبب مصاريف الرحلة التي تصل إلى 7 ملايين شيكل أي 1,45 مليون يورو، تكلفة سفره، ونقل طاقمه الأمني، حسب ما ذكرته الإذاعة العامة وصحيفة «هآرتس». وتبلغ قيمة استئجار طائرة من شركة العال الصهيونية 2,8 مليون شيكل (حوالى 600 الف يورو)، حسب «هآرتس». وتبلغ تكاليف نقل المعدات والطاقم الأمني على متن طائرة تابعة لسلاح الجو حوالى 3,2 مليون شيكل إضافية (666 ألف يورو) بالإضافة إلى مصاريف أخرى.

عندما مات تشرشل في يناير 1965 ذهبت جولدا مائير مع رئيس الوزراء ليفي شكول لحضور جنازته في لندن وكانت الأمطار تهطل بغزارة ، عرضوا عليها أن تشتري مظلة على حساب الحكومة الصهيونية ، ولكنها طلبت من السفارة أن تطلب مظلتها من منزلها على أن يوافوها بها مع طائرة العال القادمة من مطار اللد توفيرا للنفقات !

السؤال : كم تكلفت وفود الانقلابيين ( الشعبية !) التي سافرت إلى أنحاء العالم لتقول للعواصم الأجنبية إن ما حدث في مصر ثورة وليس انقلابا ؟! وبكرة تشوفوا مصر !

* بالمناسبة ؛ جنوب إفريقية رفضت حضور أي وفد يمثل الانقلابيين في جنازة نيلسون ما نديلا لعدم اعتراف الاتحاد الافريقي بالانقلاب . وكان الانقلاب قد قرر إرسال رئيس ما يسمى رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان– وهو ناصري استبدادي يؤمن بوجود شعبين في مصر - ليمثل الحكومة الانقلابية في الجنازة !



وبكرة تشوفوا مصر !



* قال المليارديرالطائفي المتعصب وزير التجارة والصناعة في سلطة الانقلاب العسكري، إن الدولة تواجه أزمة اقتصادية طاحنة مظاهرها كثيرة، ولكن الجزء الأكبر من المشكلات هو عجز الموازنة العامة التي تتمثل في إيرادات الدولة ونفقاتها، موضحًا أن حجم المصروفات أكبر بكثير من حجم الإيرادات، وأشار إلى أن عجز الموازنة وصل إلى 13.3% من الدخل القومي، وأصبح الدين العام يساوي تقريبا 100% من الناتج القومي.



وأضاف لنخرج من الأزمة لابد من شد الحزام والعمل من أجل البلد التي أفلست فعلًا .



بركات الانقلاب العسكري الدموي الفاشي حلت بمصر . انفاق سفيه ، وشراء لأسلحة القمع والغازات السامة ، ووفود تلف العالم لإقناعه بقبول الانقلاب ، وشركات تلميع السمعة للانقلابيين ، وأخرى لحماية القناة ، وحملات دعاية للتصويت بنعم على دستور زليخة ، وبناء سجون جديدة ، وزيادة رواتب ضباط الجيش لثالث مرة في أقل من سنة على حساب معاش الضمان للمعاقين الذي تم إلغاؤه وفقا لمنهج الحنية الذي يدعيه قائد الانقلاب . ووزير الصناعة والتجارة يتحدث عن الإفلاس دون أن يذكر الأسباب الحقيقية . وبكرة حتشوفوا مصر !



* الشيخ على جمعة المفتي السابق صاحب الفتوى الشهيرة بقتل المعتصمين في رابعة والنهضة " اضرب في المليان . إياك أن تضحي بأفرادك وجنودك من أجل هؤلاء الخوارج . طوبى لمن قتلهم وقتلوه . من قتلهم كان أولى بالله منهم. يجب أن نطهر مدينتنا ومصرنا من هذه (!) الأوباش. إنهم لا يستحقون مصريتنا، إننا نصاب بالعار منهم . ناس نتنة. ريحتهم وحشة في الظاهر والباطن. النبي - صلى الله عليه وسلم - حذرنا من هذا. يقولون الشرعية، أي شرعية؟ . لقد تواترت الرؤى لتأييدكم من قبل رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومن قبل أولياء الله".



من تجليات الشيخ بالمعهد الأمريكي للسلام في ١٤ يونيو ٢٠١٣ .. قبل الانقلاب العسكري الدموي بأسبوعين أنه راح يلقي نصائحه ومواعظه للصهاينة بضرورة القيام بدورهم الإعلامي لإصلاح صورتهم "المشوهة" (!) في الإعلام العربي، قائلا لهم :



"الصورة الذهنية القائمة في أذهان الناس أن إسرائيل تظلم الفلسطينيين (!) . هذه الصورة الذهنية تؤثر سلباً في موقف اليهود لأن عموم الناس لا يفرقون بين اليهودية - كما يفعل الإسلام- و بين الصهيونية أو بين إسرائيل، ويرون أن الصهيونية هي اليهودية هي إسرائيل، هي هؤلاء الناس الذين يقتلون الأطفال. هؤلاء الناس الذين يقومون بالهولوكوست في فلسطين. عندهم صورة كده .. صححها. حاول أن تصححها. لكن انا أصف لك الواقع. الواقع أن الشعوب المحيطة تسمع كل يوم أن أطفالاً قد قتلت. أن نساءً قد قتلت. أن .. والعالم لا يحرك ساكنا.



اليهود أو الإسرائيليين أو الصهيونية لا تبذل مجهوداً في جانب الشرق الأوسط في تصحيح هذه الصورة … وإن احنا يا جماعة لا نقتل أو لا نفعل هذه الأفعال. فالصورة القائمة التي نتجت من سكوت اليهود وسكوت الصهيونية (؟) وسكوت كذا وكذا إلي آخره(؟) أن الصهيونية حركة نازية وأن الهولوكوست يتم الآن بكل تفاصيله في فلسطين (؟) . هل تريد من الشعب أن يقف مع النازية؟ هل تريد من الشعب أن يقف ضد العدالة وضد الرحمة وضد النساء؟ هل تريد أن يقف الشعب ضد النساء وضد الأطفال وضد الحقوق وضد كل هذا؟ إذاً عليكم عبء، وهو أنكم توجهون الإعلام بتاعكم، اللي انتم تمتلكوه في العالم كله، لتصحيح الصورة الـImage .. وإلا فإن الأمور ستزداد سوءً".



مولانا نسي شيئا بسيطا أن اليهود القتلة غزاة احتلوا فلسطين( الوقف الإسلامي ) ويواصلون تهويدها بالقتل والتهجير ، وهناك مئات القرارات في الأمم المتحدة تدينهم وتطالبهم بإعادة الحقوق إلى أصحابها ؛ ولكن مفتي الانقلاب لا يعلم شيئا عن ذلك كله. وبكرة هتشوفوا مصر !



* حكومة الإنقلاب تصدر قرارا بالتحفظ على 60 مدرسة ينتمى مالكوها للإخوان المسلمين، وتمنح نجيب ساويرس أراضى لبناء 1000 مدرسة جديدة !

وبكرة حتشوفوا مصر !

العرب نيوز
التاريخ المجهول للإسلام المقاوم:

د. حلمي القاعود
العلماء والعوالم !

د. صفوت بركات
شلل القانون الدولى ومؤسساته

طلعت رميح
بديل انزلاق الثورة إلى الحرب

الرئيسية | الأمة | العالم | نقاط ساخنة | منوعات | مقالات | تقارير | مواقع
عن الموقع | اتصل بنا | الإعلان