العراق

 

صدام أربك خصومه و انتصر علي قضاة المحكمة التي عينها الاحتلال

 

شهدت محاكمة الرئيس العراقي صدام حسين مفاجآت خلال جلساتها .فقد أعلن القاضي موت الشاهد الأول الذي سجلوا له شهادته ، بينما تضاربت اقوال الشهود الذين اتت بهم المحكمة ، و منع الدفاع من الحديث مما اضطر المحامين للانسحاب من القاعة .

و كشفت الشهادات عن نية المحكمة إدانة صدام و رفاقه ، إذ أعطاهم رئيس المحكمة وقتا طويلا و لقنهم الإجابات بينما كان يقاطع بشكل مستفز صدام و برزان و رامزي كلارك وزير العدل الأمريكي الأسبق و نجيب النعيمي وزير العدل القطري السابق .

رفض القاضي تمكين خليل الدليمي – الذي تحدي التهديدات بالقتل -  من شرح مطالبة بأهمية توفير الحماية للدفاع خاصة بعد قتل اثنين من محامي الدفاع . و أصر القاضي علي تقديم مطالب الدفاع مكتوبة!! .

الكلمة التي استطاع كلارك توجيهها مع مقاطعة القاضي ان البلاد في حاجة الي مصالحة و ليس لمحاكمات تثير الضغينة و العداوات .

استطاع برزان الذي كان مفاجأة المحاكمة ان يربك الشهود و يكشف عن تضارب اقوالهم و كذبها في بعض الأحيان .

و رغم مقاطعة القاضي له مرارا استطاع أن يدحض ما قاله الشهود و يكسب تعاطف الراي العام الذي كان يكرهه من كثرة ما يشاع عنه .

و قد ارتبك القاضي اكثر من مرة عند حديث صدام حسين له لدرجة ان صدام كان يوبخه و يكشف عجزة عن ادارة المحكمة ووصل الأمر الي اتهامه بالعمالة للمحتل .

 

رفض الرئيس العراقي صدام حسين دخول قاعة المحكمة يوم الاربعاء مما أضاف مزيدا من الجدل  حول المحكمة التي فشلت في اقناع المتابعين لها بأن هناك قانون يحكم القضية.

 

 

 

وزير الدفاع البريطاني يعترف بنجاح المقاومة فى اسقاط طائرة لقواته بالعراق وقتل عشرة من جنود الاحتلال

قال وزير الدفاع البريطاني جون ريد إن نيرانا معادية أطلقت من الأرض اسقطت الطائرة العسكرية البريطانية التي تحطمت في العراق  في حادث اسفر عن مقتل عشرة جنود.

 

وتحطمت طائرة النقل وهي من طراز سي 130 هركليز شمال غربي بغداد في 30 يناير الماضى مسببة أكبر خسائر في الارواح في صفوف القوات البريطانية في حادث واحد في العراق وكانت هناك تكهنات بأن مسلحين أصابوا الطائرة بصاروخ.

 

وقال ريد "هيئة التحقيق انتهت إلى أن الطائرة تحطمت بسبب فقدان السيطرة عليها بعدما تسببت نيران معادية أطلقت عليها من الأرض في انفجار جناحها الأيمن وانفصاله.

 

وابلغ ريد البرلمان أن هناك ثلاثة عوامل أدت إلى تحطم الطائرة.

 

واوضح أن الطيران على ارتفاع منخفض في وضح النهار جعل الطائرة معرضة للنيران الارضية، كما أنها غير مزودة بأي نظام يمكن أن يمنع انفجار خزان الوقود إلى جانب أن المعلومات حول النيران الارضية "لم تكن دقيقة كما ينبغي أن تكون."

 

وكان تسعة من بين الجنود القتلى من البريطانيين بينما كان العاشر استراليا.

 

وقال ريد "في الوقت الذي ينبغي إن نقبل فيه بأن اي انتشار لقوات بريطانية ينطوي على درجة من الخطورة.. فأن أمن الجنود البريطانيين المنتشرين بالعراق وغيره من المناطق هو اولويتنا القصوى."

 

وأضاف أنه تم بالفعل اتخاذ خطوات لمعالجة اوجه القصور الثلاثة التي أشار اليها التحقيق.

 

 

بوش يبدأ تخفيض حجم قواته ببلاد الرافدين ويتراجع عن نشر قوات جديدة بعد تزايد الغضب الشعبى فى امريكا والمطالبة بالهروب من المستنقع العراقى

قال مسؤولو دفاع أمريكيون ان الجيش الامريكي وضع خططا لالغاء نشر لواءين عسكريين في العراق، ولواء واحدا في أفغانستان الشهر المقبل فيما يمكن أن يكون بداية لتقليص الوجود العسكري الامريكي في البلدين.

لكن وفقا للمسؤولين فان مجموعات صغيرة من لواءين يضم كل منهما نحو 3500 جندي إلى جانب مئات من قوات الدعم قد ترسل للعراق للمساعدة في تدريب قوات الأمن هناك.

 

ويوجد في الوقت الراهن نحو 155 ألف جندي أمريكي في العراق. ويتعرض الرئيس الامريكي جورج بوش ووزير الدفاع دونالد رامسفيلد لضغوط متزايدة من بعض أعضاء الكونجرس لبدء خفض هذه القوة في ظل تراجع التأييد الشعبي للحرب.

 

وقال رامسفيلد للصحفيين  إن الولايات المتحدة تعتزم خفض قواتها في العراق التي عززتها في الاونة الاخيرة للمساعدة في توفير الامن خلال الانتخابات التي ستجرى هناك في 15 ديسمبر لتعود إلى مستواها الطبيعي وهو 137 ألف جندي خلال العام المقبل. لكنه أضاف أن خفض هذا العدد بعد ذلك سيكون مرهونا بالاوضاع الامنية.

 

وقال رامسفيلد "أعتقد أن الامر مرهون بالاوضاع كما قلنا من قبل. والحقيقة هي أن قدرات قوات الامن العراقية وخبراتها تتحسن كل يوم وكل أسبوع وكل شهر..زدنا (عدد القوات) بشكل كبير من 137 ألفا...إلى قرابة 160 ألفا لنقدم المساعدة خلال فترة الانتخابات..ونتوقع حتما أن نعود الى 137 ألف (جندي). وإذا سمحت الظروف يمكن أن نخفض هذا العدد لكن الزمن كفيل بتحديد ذلك.

 

وأشار مسؤولو دفاع إلى انهم يبحثون خفض القوات الامريكية إلى 100 ألف بحلول الصيف المقبل لكنهم شددوا على أنه لم يجر اتخاذ قرار نهائي في هذا الصدد.

ورفض كل من بوش ورامسفيلد تحديد أي جدول زمني للانسحاب من العراق حيث قتل أكثر من 2100 جندي أمريكي منذ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة في مارس  2003 والذي أسفر عن الاطاحة بصدام حسين.

وقال مسؤولو الدفاع انه من المقرر أن يحل اللواءان المعنيان محل قوات امريكية سترحل عن العراق قريبا في اطار التناوب.

 

وقال مسؤولو الدفاع انه يجرى وضع خطط طارئة لالغاء نشر لواء الى أفغانستان ليحل محل الجنود الذين سيعودون الى موطنهم.

 

وخلال مؤتمر صحفي لوزارة الدفاع  قال اللفتنانت جنرال كارل ايكنبري قائد القوات الامريكية في أفغانستان وعددها 18 ألفا جندي انه يتوقع خفض القوات الامريكية هناك خلال العام المقبل فيما يعزز حلف شمال الاطلسي قواته.

لكن ايكنبري رفض تحديد أو تأكيد ما اذا كان نشر اللواء سيلغى.

وأضاف "حتما ستكون هناك تعديلات (في القوات الامريكية)...اذا انتقل حلف شمال الاطلسي بالفعل الى الجنوب فأنني أتوقع أنه مع تغيير وضع القوات فسيقل الوجود الامريكي في المنطقة."

 

اليابان تدرس سحب قواتها من العراق قبل الصيف المقبل 

ذكرت وسائل الاعلام اليابانية ان اليابان تدرس سحب قواتها من العراق قبل الصيف المقبل وفقا لتحركات القوات البريطانية والاسترالية والظروف المحلية.

 

ووفقا لخطة اعادة الانتشار الاساسية التي وضعتها الحكومة اليابانية والتي حصلت عليها وكالة الانباء اليابانية (كيودو) انها ستمدد مهمة قوات الدفاع الذاتي والتي ستنتهي في 14 ديسمبر الجاري عاما اخر.

 

ووعدت الحكومة بالتعامل مع التغيرات المحلية كما انها ستتخذ خطوات قبل نهاية المهلة والتي تنتهي في ديسمبر العام المقبل.

 

وقالت كيودو ان رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي سيقوم بالموافقة على الخطة في جلسة مجلس الوزراء الياباني.

 

وتحاول اليابان ان تنظم اتمام عملية الانسحاب قبل الصيف لتتزمن مع انسحاب القوات البريطانية والاسترالية والتي تتولى حماية محافظة المثنى في جنوب العراق في مايو القادم.

 

وذكرت الوثيقة التي حصلت عليها كيودو ان اليابان ستأخذ بعين الاعتبار الانتخابات التي ستجري في منتصف ديسمبر والتطورات السياسية اللاحقة لها في العراق والامن المحلي ويشمل عملية نقل السلطة الامنية لقوات الامن العراقية وعملية اعادة الاعمار في العراق.

 

ولا تحتوي الخطة اية تغييرات في تفاصيل اعادة انتشار القوات اليابانية مثل نشر حوالي 600 من قوات الدفاع الذاتي في السماوة عاصمة محافظة المثنى.

 

وقال التقرير ان الحكومة اليابانية تنوي الاستمرار في مهام قوات الدفاع الجوي الذاتي المتمثلة بالمساعدة على النقل الجوي للامدادت لقوات الاحتلال من الكويت

 

 

قبيل الانتخابات: كبار ضباط الداخلية العراقية يهربون الى الخارج مخافة الملاحقة بتهم التعذيب

افاد مصدر مقرب من وزارة الداخلية العراقية ان هناك عملية هروب كبيرة لضباط في وزارة الداخلية العراقية تجري الان في وقت تستعد فيه الكيانات السياسية في العراق لخوض الاتخابات المزمع اجراؤها منتصف الشهر الحالي .

 

واضاف المصدر - الذي فضل عدم ذكر اسمه لاسباب امنية - ان كبار الضباط في الداخلية اخذوا يهربون الى خارج العراق خوفا من المسائلة القانونية في حال تخلي الوزارة عنهم والنأي بنفسها عن اوامر الاعتقال والتعذيب التي كانت تصدرها لهم. علما ان هؤلاء الضباط من الذين كانو يمارسون ويشرفون على عمليات التعذيب في السجون العراقية.

 

واضاف ان الضباط المذكورين مسؤولون بشكل مباشر على اصدار اوامر الاعتقال والتصفية الجسدية التي تعرض لها عدد كبير من المدنيين العراقيين. واشار المصدر الى ان هناك خلافا كبيرا بين المسؤوليين داخل وزارة الداخلية خاصة بعد تزايد عمليات الاعتقال والتعذيب والتي كان آخرها فضيحة ملجأ الجادرية الامر الذي ادى الى امتعاض وكيل الوزارة كمال حسين (كردي) ونشوء خلاف كبير بينه وبين الوزير صولاغ المتهم الاول في هذه الفضيحة.

 

من جهة اخرى ذكرت مصادر مطلعة في الحكومة العراقية ان اوامر صدرت لمنتسبي وزارة الداخلية العراقية بايقاف جميع عمليات الاعتقال بعد الفضيحة التي تناقلتها وسائل الاعلام العالمية والعربية عن وجود معتقلات سرية تابعة للوزارة . واضافت المصادر ان العمليات التي تجري حاليا هي بامر واشراف المخابرات الايرانية والحرس الثوري الايراني واللذان يسيطران على قسمين كبيرين من وزارة الداخلية العراقية مشيرة الى ان قوات بدر التابعة للمجلس الاعلى للثورة الاسلامية هي الجهة المنفذة لتلك الاوامر في الوقت الحاضر على حد قوله .

 

وجدير بالذكر ان هيئات واحزاب عراقية كثيرة كانت قد اتهمت مليشيات تابعة لاحزاب على راس السلطة في العراق بعمليات القتل والتعذيب التي تعرض لها عدد كبير من المدنيين العراقيين . وكانت تلك الاحزاب قد رفضت مرارا تلك الاتهامات متهمة تلك الهيئات والاحزاب بأنها تسعى لاثارة الطائفية في العراق.

 

 

 

الشيخ مجيد الكعود ناطقا رسميا باسم الجبهة الوطنية والقومية والإسلامية في العراق وممثلها فى الخارج

قال بيان صادر عن الجبهة الوطنية والقومية والإسلامية في العراق، التي ينضوي تحت مظلتها عدد من فصائل المقاومة العراقية والحركات السياسية، إن الشيخ مجيد الكعود، سيكون الناطق الرسمي باسم الجبهة، وممثلها خارج العراق.

ويشغل الكعود منصب أمين عام اللجنة العليا للقوى الوطنية الرافضة للاحتلال "وهج العراق"، وهو شقيق رجل الأعمال العراقي الشيخ سطام الكعود، الذي تعتقله القوات الأمريكية في سجن مطار بغداد، منذ  نحو ثلاث سنوات، وذلك بتهمة تنظيم فعاليات مناوئة للاحتلال الأمريكي.

وأوضح بيان الجبهة الوطنية والقومية الإسلامية، أنه تم تخويل الشيخ الكعود "القيام بالتحرك السياسي والإعلامي في الساحة العربية والدولية والإقليمية، على أن يقوم بالتنسيق مع قيادة الجبهة في المركز في المواضيع الحساسة، التي تحتاج التشاور والاتفاق والتوجيه".

وبحسب البيان، الذي تلقت  فإن الكعود سيكون كذلك ناطقا رسميا عن قيادة الجبهة المشتركة "بالتصريحات والتعليقات والمشاركة بالمؤتمرات، والرد على الحملات الظالمة، وفضح جميع القوى  الإمبريالية والاستعمارية والصهيونية والمحتلين، وكذلك جميع القوى الظلامية التابعة لإيران"، بحسب تعبير البيان.

وينحدر الكعود من منطقة الفلوجة، غرب العراق. ويتوقع مراقبون للشأن العراقي أن تكون لعائلته والعشيرة، التي ينتمي إليها دورا سياسيا كبيرا في العراق، خلال الفترة المقبلة، بالنظر إلى حالة التوازن، التي تمثلها العائلة، حيث تعتبر حركة "وهج العراق" والتنظيمات المنضوية تحت مظلتها، هي المنظمة الوحيدة التي تضم في عضويتها أعضاء يمثلون السنة والشيعة والأكراد، وحتى الأقليات الأخرى التي تشكل الشعب العراقي.

 

 

 

قوات الاحتلال والحكومة الانتقالية تعتقل شيخ عام الكرطان

رعاة البقر يروعون النساء ويسرقون المنازل اثناء اقتحامهم بيوت شيوخ العشائر

قامت قوات الاحتلال الأمريكي وقوات الحكومة الانتقالية في الساعة الواحدة من بعد منتصف ليل الثلاثاء 6/12 باعتقال الشيخ تركي طلال داوود شيخ عام عشيرة الكرطان في العراق  مع أولاده من داره الواقعة في حي المعالف جنوب بغداد واقتادوهم إلى جهة مجهولة .

واستخدمت القوات المهاجمة القنابل الصوتية وإطلاق العيارات النارية في الهواء التي روعت النساء والأطفال والحي بأكمله.

 

وقامت القوات باعتقال أولاد الشيخ تركي طلال (عجمي و ناهض وثائر و مصطفى و احمد )والحارس الشخصي للشيخ،وسرقت هذه القوات اثناء عملية التفتيش مبلغا كبيرامن المال وعبثت بمحتويات البيت .

 

يذكر ان اعتقال الشيخ لم تكن الاولى فقد سبقتها اكثر من عملية مشابهة منها اعتقال شيخ عشيرة البدران الذي داهمت قوة كبيرة للاحتلال ألأميركي قرية الجرن في محافظة الموصل تصحبها طائرات مروحية ودبابات واعتقلت عددا من أهالي القرية بينهم الشيخ حازم عبد الهادي البدراني شيخ عشيرة البو بدران وشقيق له في الموصل .

 

وأكدت مصادر مطلعة أن الشيخ البدران ليس لديه أي انتماء سياسي ولم يتبؤ أي مسؤولية أو يشغل من قبل أي منصب في الدولة , ولم يرشح نفسه للانتخابات القادمة .

 

وقد اغتال عناصر من مغاوير الداخلية  أحد شيوخ العشائر المعروفين وثلاثة من أبنائه وصهره في منزلهم في بغداد.

 

وقد وقعت جريمة الاغتيال هذه عندما داهم عناصر المغاوير منزل الشيخ (كاظم سرهيد البطاوي) في حي الحرية شمال بغداد  محاولين اعتقاله فلما رفض أن يستسلم لهم أمطروه بوابل من الرصاص فاستشهد على الفور.

 

وتاتي هذه الاعتقالات ضمن حملة تقوم بها قوات الاحتلال والحكومة الانتقالية تحت زعم محاربة ما يسمى الارهاب على الرغم من كل المساعي التي يبذلها شيوخ العشائر من اجل حفظ الامن .

 

=================================================

أبو قتادة يصدر من محبسه مناشدة لخاطفي الرهينة البريطاني في العراق للافراج عنه 

اصدر الاسلامى ابو قتادة من محبسه البريطاني مناشدة لخاطفي رهينة بريطاني في العراق للافراج عنه.

 

واعلن مسؤولون بريطانيون ان ابي قتادة طلب منهم عبر محاميه تسجيل هذه المناشدة واصدارها من سجن بلمارش المشدد الحراسة جنوبي لندن.

 

ومنحت مصلحة السجون البريطانية الاذن لابي قتادة الذي يعتبره المسؤولون البريطانيون سفيرا لاسامة بن لادن في اوروبا بتسجيل واصدار المناشدة التي جرى توزيعها على محطات التلفزة الفضائية في الشرق الاوسط  حتى يتسنى للخاطفين مشاهدتها في العراق.

 

وتحدث ابو قتادة في الشريط المسجل باللغة العربية وناشد المجموعة التي اعلنت مسؤوليتها عن الاختطاف والتي تسمى نفسها (كتائب سيوف الحق) الافراج عن الرهينة البريطاني نورمان كيمبر والرهائن الاوروبيين الثلاثة الاخرين المحتجزين معه.

 

وكانت تلك المجموعة قد هددت باعدام الرهائن الاربعة اذا لم تفرج القوات الامريكية عن السجناء العراقيين المحتجزين لديها وفي السجون العراقية .

 

وقال ابو قتادة مخاطبا الخاطفين "انني اخيكم لكنني احثكم على الافراج عن الرهائن الاربعة وسيكون هذا عملا رحيما يتماشي مع الاسلام".

 

وتسجن السلطات البريطانية ابو قتادة واسمه الاصلي عمر محمود محمد عثمان منذ عام 2003 لتحريضه على شن هجمات  في اوروبا وهو يواجه احتمال ترحيله الى الاردن الذي يطالب به.

 

واكدت الحكومة البريطانية بعد بث التسجيل انها لم تقم بابرام اي صفقة مع ابي قتادة مقابل اصداره هذه المناشدة مؤكدة ان المناشدة لن يكون لها ادنى تاثير على اجراءات محاكمته.

 

من جانبه قال وزير الخارجية البريطاني جاك سترو في تصريحات من العاصمة البلجيكية بروكسل ان الخاطفين قدمو مطالب لا تستطيع اي حكومة تنفيذها مضيفا "انه موقف ميئوس منه لكيمبر وباقي الرهائن وعائلاتهم".

 

 

الجيش الأسلامي في العراق يعلن اعدام المستشار الامنى الامريكى بوزارة الاسكان العراقية

اعلن الجيش الأسلامي في العراق في بيان له على الانترنت اعدام الرهينة الأميركي الذي زعم البيان أنه المستشار الأمني لوزارة الإسكان العراقية بعد انتهاء المدة المحددة

وهذا نص البيان

بسم الله الرحمن الرحيم

( قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ)

الحمد لله رب العالمين القوي العزيز

وأفضل الصلاة وأتم التسليم على نبي الهدى نبي الملحمة، وعلى آله وصحبه أجمعين

أما بعد ..

فإن مجرم الحروب بوش يستمر بغطرسته حيث لا قيمة للبشر عنده إلا من يخدم توجهاته الإجرامية العدوانية وحيث كان رده غير مسؤول فإنه يتحمل عاقبة موقفه ولذا فقد تم قتل الخنزير الأمريكي المستشار الأمني في وزارة الإسكان بعد انتهاء المدة المحددة للاستجابة لمطالب الجيش الإسلامي وسنوافيكم بصور قتله لاحقاً.

 

والله أكبر والعزة لله

الخميس 6 ذي القعدة 1426 هـ الموافق 8 ديسمبر 2005

الجيش الإسلامي في العراق

==========================================

الجيش الأمريكي :ارتفاع قتلى القوات الأمريكية بالعراق إلى 2131

مع اعلان القوات الأمريكية الأربعاء الماضى مقتل احد جنودها، يصبح عدد القتلى في صفوف قواتها في العراق منذ بدء الحرب في ربيع 2003 إلى 2131 جنديا.

 

وكان الجيش الأمريكي قد اعلن في بيان  أن أحد جنوده  قتل  شرقي العاصمة العراقية بغداد، عندما انفجر لغم أرضي في دورية كان ضمنها.

وقال الجيش الأمريكي إنه يحقق في الحادثة.

وكان جنديان أمريكيان لقيا مصرعهما في وقت سابق  وأصيب عدة زملاء لهما بجروح، عندما أصابت قنبلة دورية عسكرية أمريكية في بغداد، وفق ما أعلنت متحدثة باسم الجيش الأمريكي.

 

وجرى الهجوم، الذي تمّ خلاله تدمير مدرعتين أمريكيتين من طراز همفي، جنوب شرق العاصمة العراقية.

 

 

15 مسلحا يقتحمون مستشفى كركوك العام ويحررون زميلهم المصاب

شن 15 مسلحاً، على الأقل، هجوماً على مستشفى كركوك العام،  وأطلقوا سراح رجل متهم بزرع قنابل ناسفة بالمدينة أسفرت عن مصرع ثلاثة رجال شرطة، وجرح سبعة آخرين، نقلا عن قائد شرطة كركوك، تورهان عبد الرحمن.

 

ووقع الهجوم الساعة الخامسة صباح الأربعاء الماضى بالتوقيت المحلي للعراق، حيث كان المسلحون يرتدون ملابس أفراد من الشرطة العراقية عندما قاموا بهجومهم، الذي جاء بغية تحرير زميل لهم كانت الشرطة قد اعتقلته في وقت سابق، وحولته إلى المستشفى للعلاج من إصابة لحقت به أثناء اعتقاله.

 

أما الرجل الذي حرره المسلحون فيدعى "يوسف محمد"، واعتقلته الشرطة العراقية قبل أسبوعين، وفقا للمسؤول الشرطي.

 

يذكر أن قوات الشرطة العراقية كانت قد اعتقلت عدداً من الأشخاص خلال الشهر الماضي لتورطهم في محاولات تفجير وأعمال قتل في مدينة كركوك، التي تسود بين قاطنيها من الأكراد والعرب والتركمان علاقات متوترة، وبخاصة في ظل مطالبة الأكراد بضمها إلى إقليم كردستان ذي الحكم الذاتي.